بحث هذه المدونة الإلكترونية

ترجمة الصفحة

Translate

الجمعة، 11 أغسطس 2017

ملف شامل عن تصنيع العسل الأسود

ملف شامل عن تصنيع العسل الأسود


يتم إنتاج العسل الأسود عن طريق تركيز العصير المستخلص من عيدان قصب السكر بدون إزالة بلورات السكر حتى الوصول إلي درجة تركيز لا تقل عن 70 درجة بركس أو Black strap أو العسل الأسود Cane syrup لذا يعرف بشراب القصب ويتدرج لونه من البني الداكن إلي البني الخفيف Fancy Molases
و يمكن إيجاز أهمية العسل الأسود في النقاط التالية :
% - ارتفاع القيمة الغذائية ، حيث يعتبر مصدرًا غنيًا بالطاقة ( يحتوى على حوالي 70
مواد كربوهيدراتية ) والأملاح المعدنية ( الكالسيوم – الحديد – الفوسفور - ...) كما يحتوي علي نسبة من البروتينات والفيتامينات ويوضح جدول ( 1) محتوي العسل الأسود من الأملاح المعدنية
- يمثل وجبة شبة متكاملة منخفضة التكاليف عند خلطة بمنتجات أخرى مثل الطحينة.
- انخفاض تكاليف الإنتاج.
- مطلوب للتصدير للخارج ( أمريكا – أوروبا – شرق أسيا ) علاوة على التسويق بالسوق المحلى.
- تقوم عليه بعض الصناعات الأخرى .



إجراء عمليات تصنيع وتعبئة العسل الأسود عن طريق تركيز العصير المستخلص من قصب السكر بأسلوب يحقق ا لا شتراطات الصحية والمواصفات القياسية المطلوبة ويعتمد نجاح المشروع بصورة كبيرة علي إنتاج العسل الأسود مطابقًا للمواصفات القياسية للدول المزمع تسويق المنتج لها علاوة علي تحقيق جودة المنتج وتؤدي عملية التركيز إلي إطالة مدة حف ظ وصلاحية المنتج و التي تصل إلي 18 شهرًا
من تاريخ الإنتاج، علاوة علي استخدام حامض الستريك ( ملح الليمون ) بالنسبة المحددة .
أهمية المشروع :
ترجع أهمية المشروع إلي مدي احتياج المجتمع إلي الصناعات الغذائية خاصة في البلدان ذات الإنتاج الزراعي الوفي ر والتي يتوفر بها المواد الخام المطلوبة للتصنيع ويظهر جليًا أهمية الصناعات الغذائي ة والتي تقدم العديد من المنتجا ت وتحقق عملية إتزان لعرض المنتج علي مدار العام ( بخلاف المنتجات الزراعية الطازجة التي تتوفر فقط في مواسم الإنتاج ) ، وتتميز المنتجات الغذائية المصنعة بإمكانية تداوله ا ونقلها وتصديرها لمسافات بعيدة دون حدوث تلف .
و يمكن تلخيص أهمية المشروع في النقاط الآتية :
- توفير العسل الأسود باستخد ام طريقة تصنيع آمنة للسوق المحل ي ، إذ يعتبر أحد
الأغذية الشعبية التي يقبل عليها المستهلك.
- العسل الأسود سلعة تصديرية هامة إذ يمثل أحد المنتجات الغذائية التي تجد رواجا
كبيرا ضمن السلع ذات الميزة التنافسية في الصادرات المصرية خاصة في الأسواق العربية والعالمية وتحتل مصر المركز الخامس بين أهم الدول المصدرة للعسل الأسود المصنع من قصب السكر بقيمة صادرات بلغت 23 مليون دولار أمريكي عام 2001 ، وحصة سوقية بلغت 5,25 % من إجمالي الصادرات العالمية لنفس % العام . وقد مثلت الصادرات المصرية من العسل الأسود من قصب السكر 0,55
من إجمالي الصادرات المصرية عام 2001 ، وأهم أسواق الصادرات المصرية للعسل الأسود من قصب السكر عام 2001 بريطانيا، أسبانيا، هولندا، كندا الولايات المتحدة الأمريكية، ويمكن مضاعفة الكميات المصدرة من خلال التعرف علي احتياجات واشتراطات الأسواق الخارجية.
- لا يتطلب المشروع رأس مال كبير أو استثمارات ضخمة.
- يمكن تصنيع الماكينات والمعدات المطلوبة للمشروع محليًا بتقنيات غير معقدة.
- لا يحتاج المشروع إلى خبرات عالية ويمكن للعديد من الشباب العمل بالمشروع بعد التدريب لفترة مناسبة على الأسلوب الأمثل لصناعة العسل الأسو د وتحقي ق المواصفات المطلوبة وجودة الإنتاج .
- يمكن استثمار المخلفات الناتجة عن المشروع بتوريدها إلي مصانع الور ق والخشب الحبيبي والأسمدة والأعلاف الأمر الذي يؤدي إلي الحفاظ علي البيئة من
التلوث وتحقيق دخل إضافي للمشروع .



التكنولوجيات المستخدمة والتطوير التكنولوجي
يتميز المشروع بإمكانية استخدام معدات وماكينات وتجهيزات محلية الصنع تناسب إنتاجية المشروع المستهدف ة وتحقق اعتبارات سلامة الغذا ء والحد من تلوث المنتج والحصول علي منتج صح ي وآمن مقارنة بالطرق التقليدية التي تفتقر إلي ذلك العنصر الهام ، ويراعي تنفيذ الماكينات باستخدام الخامات المناسبة الغي ر قابلة للصد أ والمصرح باستخدامها غذائيًا خاصة للأجزاء الملامسة للمنتج خلال مراحل تصنيعه المختلفة .
: الخامات
تتوفر الخامة الرئيسية للمشروع ( قصب السكر ) بمحافظات الوجه القبلي بأسعار مناسبة خلال موسم الإنتاج الذي يمتد لمدة ستة أشهر تقر يبًا ( من أواخر شهر سبتمبر حتي أوائل شهر مارس ) لذا يفضل تواجد المصنع بالقرب من مناطق إنتاج قصب السكر بمحافظات الوجه القبلي ، ويوضح جدول ( 4) إنتاج محصول قصب السكر
. 2001/ بمحافظات الإنتاج الرئيسية لموسم إنتاج عام 2000


: المنتجات
البلاستيكية بأوزا ن PET - عسل أسود معبأ في برطمانات زجاجية أو من مادة وأحجام تناسب احتياجات كل من السوق المحلي والتصدير 
- المخلفات الثانوية الناتجة عن المشروع عنصر تحقيق دخل إضافي للمشروع بتوريدها إلي مصانع الورق والخشب الحبيبي والأسمدة و الأعلاف الأمر الذي يؤدي إلي الحفاظ علي البيئة من التلوث.
العناصر الفنية للمشروع

1) مراحل التصنيع: )
يعتمد إنتاج العسل الأسود من قصب السكر علي إجراء عملية تركيز لعصير قصب السكر عن طريق تبخير الماء في حلل مفتوحة أو تحت تفريغ في ظروف درجة حرارة مرتفعة مناسبة حتى يكتسب العصير لونًا داكنًا ويزداد التركيز واللزوجة،
وتشمل مراحل إنتاج العسل الأسود الآتي :

أ- تجفيف القصب:
يفضل ترك القصب ليجف هوائيًا لمدة يومين بعد عملية الحصاد في ظروف درجة حرارة مناسبة بهدف زيادة تركيز السكر بالقصب.
ب- مرحلة الغسيل:
تجري عملية غسيل لعيدان القصب للتخلص م ن المواد الغريبة و لإزالة القشور والطبقة الخارجية الرقيقة باستخدام تيار ماء مندف ع ، ويؤدي عدم غسل عيدان القصب جيدًا و إزالة المواد الغريبة إلي تكون طبقة من الريم أو الغشيم أثناء عملية تركيز العصير اللاحقة، و يؤدي تكون الريم إلي خفض جو د ة العسل من حيث المظهر والطعم وكذا خفض مدة التخزين وفترة الصلاحية .
ت- إستخلاص العصير :
يتم إجراء عملية عصر ميكانيكي لعيدان القصب بهدف إستخلاص العصير وفصل العصير السائل عن ألياف عيدان القصب ، وتستخدم ماكينة عصير ذات درافيل ، وتؤثر الماكينة المستخدمة علي كفاءة عملية فصل العصير وتقليل الفاقد
ث- ترشيح وتصفية العصير:
تجري عملية ترشي ح وتصفية للعصير الناتج من مرحلة ا لا ستخلاص باستخدام فلاتر خاصة، وتؤدي عملية الترشيح الجيد إلي خفض كمية الرواسب والشوائب والتي تؤدي بدورها إلي تكون طبقة الريم أو الغشيم علي السطح
أثناء عملية تركيز العصير وتقلل من جودة العسل الناتج

ج- تركيز العصير:
يتم إجراء عملية تركيز للعصير لتحويله إلي عسل أسو د عن طريق تبخير الماء في حلل مفتوحة أو تحت تفريغ مع التقليب في ظروف درجة حرارة مرتفعة في مرحلة واحدة أو على مرحلتين م ع إزالة الريم والشوائب من
السطح. ويستدل على تمام ا لتركيز بالحصول على اللزوجة المطلوب ة واللون الداكن ونقص الحجم وكثرة الفقاقيع ، ويراعي إجراء عملية التركيز عند درجة حرارة مناسبة لتفادي كرملة السك ر وإعطاء الطعم المحرو ق وتطبيق بنود الجودة والمواصفات القياسية بحيث لا يقل تركيز الس ك ر في الع س ل عن 70 % ( يقاس بالهيدرومتر ) وتصل درجة حرارة العسل المركز إلي – 68
حوالي 110 °م.

ح- إضافة حامض الستريك:
يضاف حامض الستريك ( ملح الليمون ) بنسبة واحد في الألف للمساعدة علي إطالة فترة الحف ظ والصلاحية من خلال تحويل السكروز المتبقي بالعسل إلي سكريات أحادية مما يؤدي إلي عدم تسكر العسل الناتج .
خ- ترشيح ناتج التركيز:
تجري عملية ترشيح أخري للعسل الناتج من عملية التركيز لفصل الشوائب والمواد العالقة الغير مرغوب في ه ا باستخدام فلتر خاص تحت ضغط ، و يؤدي الترشيح الجيد إلي رفع جودة المنتج وإطالة فترة الحفظ والصلاحية .
د-تبريد المنتج:
يجمع العسل في خزانات ويترك ليبرد هوائيًا من درجة حرارة التركيز ( حوالي 110 °م ) للوصول إلي درجة حرارة الجو ( حوالي 30 °م).

ذ- تعبئة العسل والفرز ولصق البطاقات:
بأحجام PET عقب عملية التبريد يعبأ العسل في برطمانات زجاجية أو من مادة وأوزان تناسب احتياجات كل من السوق المحل ي والتصدير، كما يمكن تعبئة المنتج في عبوات ذ ات سعات كبيرة عند توريد المنتج بكميات كبيرة للاستخدام في عمليات صناعية أخر ي ، وتجهز العبوات للتسويق بالفرز النهائ ي ولصق البطاقات والتعبئة في كراتين مناسبة .
و يراعي اختيار شكل العبوة المناسبة و التصميم الجيد للبطاقات لجذب المستهلك مع احتواء تلك البطاقات علي البيانات المطلوبة والتي تشمل جهة الصن ع وتاريخ الإنتاج والوزن ومدة الصلاحية.

التكنولوجيات المستخدمة والتطوير التكنولوجي
يتميز المشروع بإمكانية استخدام معدات وماكينات وتجهيزات محلية الصنع تناسب إنتاجية المشروع المستهدف ة وتحقق اعتبارات سلامة الغذا ء والحد من تلوث المنتج والحصول علي منتج صح ي وآمن مقارنة بالطرق التقليدية التي تفتقر إلي ذلك العنصر الهام ، ويراعي تنفيذ الماكينات باستخدام الخامات المناسبة الغي ر قابلة للصد أ والمصرح باستخدامها غذائيًا خاصة للأجزاء الملامسة للمنتج خلال مراحل تصنيعه المختلفة .
: الخامات
تتوفر الخامة الرئيسية للمشروع ( قصب السكر ) بمحافظات الوجه القبلي بأسعار مناسبة خلال موسم الإنتاج الذي يمتد لمدة ستة أشهر تقر يبًا ( من أواخر شهر سبتمبر حتي أوائل شهر مارس ) لذا يفضل تواجد المصنع بالقرب من مناطق إنتاج قصب السكر بمحافظات الوجه القبليالمنتجات
البلاستيكية بأوزا ن PET - عسل أسود معبأ في برطمانات زجاجية أو من مادة وأحجام تناسب احتياجات كل من السوق المحلي والتصدير 
- المخلفات الثانوية الناتجة عن المشروع عنصر تحقيق دخل إضافي للمشروع بتوريدها إلي مصانع الورق والخشب الحبيبي والأسمدة و الأعلاف الأمر الذي يؤدي إلي الحفاظ علي البيئة من التلوث.

العناصر الفنية للمشروع
1) مراحل التصنيع: )
يعتمد إنتاج العسل الأسود من قصب السكر علي إجراء عملية تركيز لعصير قصب السكر عن طريق تبخير الماء في حلل مفتوحة أو تحت تفريغ في ظروف درجة حرارة مرتفعة مناسبة حتى يكتسب العصير لونًا داكنًا ويزداد التركيز واللزوجة،
وتشمل مراحل إنتاج العسل الأسود الآتي :

أ- تجفيف القصب:
يفضل ترك القصب ليجف هوائيًا لمدة يومين بعد عملية الحصاد في ظروف درجة حرارة مناسبة بهدف زيادة تركيز السكر بالقصب.
ب- مرحلة الغسيل:
تجري عملية غسيل لعيدان القصب للتخلص م ن المواد الغريبة و لإزالة القشور والطبقة الخارجية الرقيقة باستخدام تيار ماء مندف ع ، ويؤدي عدم غسل عيدان القصب جيدًا و إزالة المواد الغريبة إلي تكون طبقة من الريم أو الغشيم أثناء عملية تركيز العصير اللاحقة، و يؤدي تكون الريم إلي خفض جو د ة العسل من حيث المظهر والطعم وكذا خفض مدة التخزين وفترة الصلاحية .
ت- إستخلاص العصير :
يتم إجراء عملية عصر ميكانيكي لعيدان القصب بهدف إستخلاص العصير وفصل العصير السائل عن ألياف عيدان القصب ، وتستخدم ماكينة عصير ذات درافيل ، وتؤثر الماكينة المستخدمة علي كفاءة عملية فصل العصير وتقليل الفاقد
ث- ترشيح وتصفية العصير:
تجري عملية ترشي ح وتصفية للعصير الناتج من مرحلة ا لا ستخلاص باستخدام فلاتر خاصة، وتؤدي عملية الترشيح الجيد إلي خفض كمية الرواسب والشوائب والتي تؤدي بدورها إلي تكون طبقة الريم أو الغشيم علي السطح
أثناء عملية تركيز العصير وتقلل من جودة العسل الناتج
ج- تركيز العصير:
يتم إجراء عملية تركيز للعصير لتحويله إلي عسل أسو د عن طريق تبخير الماء في حلل مفتوحة أو تحت تفريغ مع التقليب في ظروف درجة حرارة مرتفعة في مرحلة واحدة أو على مرحلتين م ع إزالة الريم والشوائب من
السطح. ويستدل على تمام ا لتركيز بالحصول على اللزوجة المطلوب ة واللون الداكن ونقص الحجم وكثرة الفقاقيع ، ويراعي إجراء عملية التركيز عند درجة حرارة مناسبة لتفادي كرملة السك ر وإعطاء الطعم المحرو ق وتطبيق بنود الجودة والمواصفات القياسية بحيث لا يقل تركيز الس ك ر في الع س ل عن 70 % ( يقاس بالهيدرومتر ) وتصل درجة حرارة العسل المركز إلي – 68
حوالي 110 °م.
ح- إضافة حامض الستريك:
يضاف حامض الستريك ( ملح الليمون ) بنسبة واحد في الألف للمساعدة علي إطالة فترة الحف ظ والصلاحية من خلال تحويل السكروز المتبقي بالعسل إلي سكريات أحادية مما يؤدي إلي عدم تسكر العسل الناتج .
خ- ترشيح ناتج التركيز:
تجري عملية ترشيح أخري للعسل الناتج من عملية التركيز لفصل الشوائب والمواد العالقة الغير مرغوب في ه ا باستخدام فلتر خاص تحت ضغط ، و يؤدي الترشيح الجيد إلي رفع جودة المنتج وإطالة فترة الحفظ والصلاحية .
د-تبريد المنتج:
يجمع العسل في خزانات ويترك ليبرد هوائيًا من درجة حرارة التركيز ( حوالي 110 °م ) للوصول إلي درجة حرارة الجو ( حوالي 30 °م).

ذ- تعبئة العسل والفرز ولصق البطاقات:
بأحجام PET عقب عملية التبريد يعبأ العسل في برطمانات زجاجية أو من مادة وأوزان تناسب احتياجات كل من السوق المحل ي والتصدير، كما يمكن تعبئة المنتج في عبوات ذ ات سعات كبيرة عند توريد المنتج بكميات كبيرة للاستخدام في عمليات صناعية أخر ي ، وتجهز العبوات للتسويق بالفرز النهائ ي ولصق البطاقات والتعبئة في كراتين مناسبة .
و يراعي اختيار شكل العبوة المناسبة و التصميم الجيد للبطاقات لجذب المستهلك مع احتواء تلك البطاقات علي البيانات المطلوبة والتي تشمل جهة الصن ع وتاريخ الإنتاج والوزن ومدة الصلاحية.


المساحة والموقع )
يستلزم المشروع مساحة مغطاة لا تقل عن ( 80 ) متر مربع بالإضافة إلى مساحة مكشوفة لاستقبال قصب السكر لا تقل عن ( 40 ) متر مربع، مع توفر ظروف التهوية الطبيعية والصناعية المناسبة بالمساحة المغطا ة وضرورة فصل منطقة الإنتاج الغير وتشمل عمليات الغسيل والاستخلاص عن مناطق الإنتاج ( Dirty Area ) نظيفة
وهي المراحل التالية لعملية التركيز، ويفضل أن يكون( Clean Area ) النظيفة
الموقع بأحد المناطق الصناعية بعيدًا عن المناطق السكنية للاستفادة من المميزات التي تمنحها تلك المناطق.
ويفضل اختيار موقع الم ش روع بالقرب من مناطق زراعة قصب السكر ب الوجه القبلي لتوفير تكاليف النق ل ، إذ أن نقل المنتج المصن ع والمعبأ إلي الأسواق المختلفة أفضل اقتصاديا من نقل المواد الخام إلي مناطق التصنيع البعيدة.
المستلزمات الخدمية للمشروع )
يحتاج المشروع إلي :
380 فولت في حدود 24 ك. وات / - مصدر طاقة كهربائية ذي فرق جهد 220
( حوالي 32 حصان ) لتشغيل مواتير ماكينة إزالة القشو ر وماكينة العصر
والاستخلاص والفلاتر وطلمبات نقل العصير والعسل والإنارة والتهوية.
- مصدر ماء لعمليات غسيل المواد الخا م وتنظيف الماكينات والمعدات بعد الاستخدام
وأغراض التنظيف العامة.
- تهوية طبيعية وصناعية.
- صرف صحى.
- مصدر وقود ( غاز – غاز طبيعي – سولار ) لتسخين حلل التركيز.
وتمثل تكلفة الطاقة الكهربي ة والوقود والماء والمرافق حوالي 4800 جنيه سنويًا
خلال موسم التشغيل والإنتاج ( حوالي 6 شهور سنويا).

الآلات والعدد والأدوات والتجهيزات )
بعض النقاط الواجب أخذها في الاعتبار عند اختيار وتصنيع ماكينات خط الإنتاج
- تصميم الماكينات بأسلوب بسيط غير معق د وأن تكون ذات ح ج م مناسب وتحتاج إلى
مساحة مناسبة.
- تحافظ على جودة المنتج.
- تحقيق الاشتراطات الصحية والحفاظ على المنتج من ال تلوث باستخدام الخامات
المصرح بها غذا ئيا لجميع لأجزاء الملامسة للمنت ج وعدم تلامس المنتج مع الأجزاء المحركة للماكينا ت والزيوت والشحوم المستخدمة وعدم ملامسة غارات الاحتراق للمنتج في الماكينات التي تشمل أنظمة احتراق.
- ترشيد استهلاك الطاقة.
- كفاءة الأداء.
- سهولة إجراءات عمليات الصيانة والفك والتركيب والنقل .
- تحقيق عمر افتراضي مناسب .
- توفر قطع الغيار وخامات الصيانة اللازمة .
- سهولة التشغيل.
- يجب مراعاة الناحية الاقتصادي ة وتكاليف تطبيق الوسائل الحديث ة ، ومراعاة استيعاب
خط الإنتاج لعدد من الأيدي العاملة.
- مراعاة تصميم خط الإنتاج بطريقة نصف آلية تسمح بإعطاء فرصة لتشغيل الأيدي
العاملة المتوفرة وإمكانية تصنيع تلك المعدات محليًا.
- مراعاة الاعتبارات الخاصة بتركيب الأجهزة والمعدات والتي تشمل:
ترتيب معدات الإنتاج بطريقة متتالية تناسب تسلسل العملية الإنتاجية ، ومراعاة
المسافات بين المعدات ووسائل النقل الداخلى التي تسمح بسهولة التداول.
مراعاة تجانس السعة الإنتاجية لمعدات خط الإنتاج.
توفر الخدمات الرئيسية المطلوبة لتركيب المعدات بمكان الإنتاج بالقدرات
المطلوبة مثل : خطوط الكهرباء والماء والصرف المكشو ف والغاز الطبيعي( إن
وجد ) والمداخن، القواعد الخرسانية الخاصة بتركيب المعدا ت ، ويفضل خطوط
لسهولة Cable tray الكهرباء المكشوفة المحمولة على حامل كابلات
الصيانة والتغيير والإضافة .

- مراعاة اختيار وضبط نظام الاح تراق المناسب باستخدام مصادر ا لوقود
المتوفرة ( سولار– غاز) والذي يحقق قدرًا أكبر من الحد من تلوث البيئة بد ً لا
من استخدام مخلفات عمل ية العصر( الباجاس) والتي يمكن الاستفادة
منها في مجالات أخ ري ( وقود – أعلاف – س ماد – إنزيمات – ورق
خشب حبيبي- ...).
- تحقيق اعتبارات الأمن والسلامة:
وجود مفاتيح إيقاف طوارئ.
تغطية الأجزاء المتحرك ووسائل نقل الحركة.
وجود الإشارات التحذيرية بمصادر الخطر .
عزل مصادر الكهرباء والفصل الجيد بين مصادر الكهرباء والماء.
أساس حساب سعات المعدات المطلوبة:
- الإنتاجية الشهرية ( 25 يوم ) : 30 طن عسل / شهر
- متوسط كمية القصب المستخدمة شهريًا : 250 طن قصب / شهر
- متوسط كمية القصب المستخدمة يوميًا : 10 طن قصب / يوم
- متوسط عدد ساعات العمل اليومي : 8 ساعة
- متوسط كمية القصب المطلوب تشغيلها
بالساعة
1,2 طن قصب / ساعة :
- متوسط كمية العصير الناتجة في الساعة : 1 طن عصير / ساعة
- متوسط كمية العصير الناتجة يوميًا : 8 طن عصير / يوم
- متوسط زمن تركيز العصير : 120 دقيقة
% 15 - - تركيز العسل الناتج من العصير : 13
% 70 - - تركيز السكر في العسل : 68
- الإنتاجية المطلوبة لمراحل خط الإنتاج : 1,5 طن / ساعة
- متوسط كمية العسل الناتجة في الساعة : 150 كيلوجرام عسل/ساعة
- متوسط كمية العسل الناتجة يوميًا : 1200 كيلوجرام عسل / يوم
- متوسط كمية العسل الناتجة شهريًا : 30 طن عسل / شهر

مواصفات الماكينات المطلوبة :
( - ماكينة إزالة القشور الخارجية وغسل عيدان القصب
ماكينة تحتوى على مجموعة فرش سلك دوارة ( درافيل دوارة مغطاة بالسلك)
ذات يايات ، مجهزة برشاشات ماء متصلة بطلمبة ( لتوفير الاندفاع المناسب المطلوب لماء الغسيل ) ذات قدرة وتصرف مناسبين للإنتاجية المطلوبة . يتم تلقيم الماكينة يدويًا ، وتصمم الماكينة بحيث تسمح بمرور صف واحد من عيدان القصب لرفع كفاءة عملية إزالة القشور والغسيل مع إمكانية التحكم في الخلوص بين الدرافيل . وتجهز الماكينة بحوض لتجميع ماء الغسيل الذي يمكن إعادة استخدامه بعد تصفيته من القشور وخلطه بنسبة من الماء النظيف .
ويمكن تجهيز الماكينة بدرافيل ذات سكاكين حادة لتقطي ع عيدان القصب بالطول المطلوب.وتعمل الماكينة بموتور كهربائي ذي قدرة مناسبة للإنتاجية المطلوبة وصندوق تروس ( جيربوكس ) لتخفيض السرعة، وتصنع الأجزاء
الملامسة للقصب والمعرضة للماء لتلافي حدوث صدأ من الاستنلس استيل - ماكينة العصروالاستخلاص ماكينة عصر قصب ذات ( 4) درافيل مسننة مصنعة من الاستنلس استيل ذات
إمكانية تحكم في الخلوص بين الدرافيل ، تعمل بموتور كهربائي ذي قدرة مناسبة للإنتاجية المطلوبة وصندو ق تروس ( جيربوكس ) لخفض السرعة .والإطار
الداخلي للماكينة مصنع من كمر وزوى حديد مدهو ن وجميع الأجزاء الملامسة للعصير مصنعة من الاستن لس استيل والجسم الخارجي مغطى بألواح الاستنلس استيل . ويتم تلقيم الماكينة يدوي ًا ، الماكينة مزودة بوحدة تصفيه وترشيح مصنعة من الاستنلس استيل ذات مجموعة مصافي بأقطار متدرجة مناسبة وذراع تقليب ويمكن تجهيز الماكينة بسير ناقل لنقل المصاص الناتج إلى مكان تجميع المخلفات.
( - حلة ( حلل ) التركيز : ( شكل 3
حلة ( حلل ) تركيز ذات أحجام مناسبة للإنتاجية المطلوبة وجدران الحلة مصنعة من الاستنلس ستيل ( 304 ) سمك 4 مم ومعزولة حراريًا وقاع الحلة المعرض
للهب مصنع من الاستنلس ستيل الحراري ( 310 ) سمك ( 6) مم . والحلة مزودة بغطاء من الاستنلس ستيل قابل للفتح والغلق ذي فتحة لخروج الأبخرة وفتحة مزودة بوسيلة لأخذ العينة 
وتجهز الحلة بذراع تقليب مصنع من الاستنلس ستيل متصل بموتور ذي قدرة مناسبة لسعة الحلة وصن د وق تروس ( جيربوكس ) لخفض السرعة، ويتصل بذراع التقليب أداه لكشط الشوائب من السطح ذات إمكانية لضبط المستو ى ، وتزود الحلة أيضًا بمبين درجات حرارة المنتج داخل الحلة وتزود الحلل المنفصلة بنظام إشعال منفصل يعمل بالغاز ال ط بيعي أو بالسولار مزود بثرموستات، وفى حالة استخدام مجموعة من الحلل فيفضل استخدام غ رفة احتراق سفلية (بيت نار) مبنية من الطوب الحراري ومعزولة حراريًا مع استخدام ولاعة
اتوماتيكية تعمل بالغاز الطبيعي أو السولار مزودة بثرموستات ذات قدرة حرارية مناسبة للإنتاجيات المطلوبة مع مراعا ة اشتراطات تحقيق الاحتراق الكامل، وتركيب مدخنة بالجهة المقابلة للولاعة بارتفاع مناسب .
ويمكن تفريغ محتويات الحلة بعد التركيز بعدة وسائل مثل استخدام ماسورة تفريغ ذات صمام بقاع الحلة أو تصميم الحلة بحيث يتم رفع ذراع التقليب وإدارة الحلة حول محورها الافق ى ، كما يمكن استخدام طلمبات لنقل محتو يات الحلة إلى المرحلة التالية مع إجراء ترشيح وتصفيه للعسل الناتج.
( - خزان تجميع وتبريد وتعبئة العسل: ( شكل 4
خزان مصنع من الاستنلس ستيل ذو سعه مناسبة للإنتاجيات المطلوبة يتم تجميع العسل الناتج وخفض درجة حرارت ه هوائيًا أ و باستخدام أنظمة التبادل الحرار ي ،
ويفضل تجهيزه بمقلب متصل بموتور كهربي ذي قدرة مناسبة وصندوق تروس لخفض السرعة لإسراع عملية التبريد وتجانس العسل داخل الخزان.
ويصمم الخزان بحيث يكون مرفوعاً على حوامل حديد بمستوى مناسب لإجراء عملية التعبئة حيث يزود الخزان بعدد من صمامات التفر يغ تستخدم لعملية ا لتعبئة اليدوية، ويمكن تجهيز تلك الصمامات بنظام معايرة حجمى قابل للضبط.


العسل الاسود 
غذاء عالي القيمة الغذائية ويعتبر خير غذاء للفقراء والاغنياء وذلك لمحتواة من مركب الحديد حيث يعطي كيلو جرام من العسل الاسود 61 مللجرام من الحديد بينما كيلو كبدة البقري يعطي 56 مللجرام من الحديد وكيلو جرام من السبنخ يعطي خمس مللجرام ويعتبر خير غذاء في فصل الشتاء لانة يمنح الجسم طاقة حرارية كبيرة حيث ملعقة كبيرة منة تعطي 60كالوري ويمتاز بسهولة هضمة وامتصاصة وعندما يضاف الية الطحينة يكون غذاء متكامل للجسم ولذيذ الطعم وبالرغم من كل تلك الفوائد لم نعطية حقة من الحديث عنة 
فوائد صحية 
-سهل الهضم وسريع الامتصاص
-مفيد في فقر الدم والحموضة لارتفاع محتواة من الحديد
-غني بالاملاح النافعة مثل الكالسيوم والصوديوم البوتاسيوم والفوسفور والماغنيسيوم والكبريت
-غني بالفيتامينات خاصة الفوليك ومركب النياسين وفيتامين ب1 ويحتوي نسبة عالية من المعادن
- يحتوي منجنيز الذي يساعد في توليد الطاقة
- يحتوي مركبات الفينول المضادة للاكسدة ويرتفع بزيادة استهلاك العسل الاسود ويذلك يحارب اعراض مرض الشيخوخة
- مهدئ للاعصاب وملطف لالتهابات الحلق ويحسن من اداء الدورة الدموية - مفيد للكحة ويطهر الرئتين ومزيل للمخاط وموسع للشعب الهوائي

استخدامات العسل الاسود
--------------------------- =

يستخدم في التحلية للماكولات والمشروبات عوضا عن السكر
= يتم اضافتة مع البقوليات المحمصة مثل الفول السوداني والعدس والحمص
= مخلفات العسل الاسود يصنع منها كحول - خل - شمع - خشب صناعي 

موانع استخدامة
----------------

=لاينصح مرضي السكر بتناولة وذلك لغناة بالمواد السكرية
= لاينصح لمرضي قصور الكلي المزمن الذين يعانون ارتفاع عنصر البوتاسيوم او الفوسفور في الدم
= مرضي قصور الكلي المعتمد علي عملية الغسيل 

التركيب الكيميائي
==========

يعتبر غذاء غني بالعناصر المعدنية
-----------------------------------
كل 100جرام من العسل الاسود يحتوي علي
17.5 ملجم حديد
2492 ملجم بوتاسيوم
55 ملجم صوديوم
17.8 ملجم سلينيوم
1.0 ملجم زنك
2.04ملجم نحاس
ويحتوي علي قليل من بعض الفيتامينات
1 ميكروجرام حمض فوليك
1ميكروجرام نياسين
0.05ثيامين ب2
0.7 ميكروجرام بيرودوكسين ب6
خالي من البروتين والدهون يحتوي سعرات حرارية عالية
100 جرام منه يعطي 235 سعر حراري
طريقة تصنيعة
يوجد ثلاث انواع من العسل الاسود 

1- العسل الاسود
=========== 

ينتج بنسبة 5% من وزن قصب السكر وشمل علي نسبة عالية من السكر وينتج من تنقية سكر القصب كناتج ثانوي اويصنع بغلي عصير القصب الطازج علي حرارة في اواني خاصة من الفخار وحاليا يتم تصنيعة باساليب حديثة عن طريق تركيز عصير قصب السكر الي 70%ويتم ذلك بغلي العصير في اواني مفتوحة مع ازالة المواد البروتينية والشوائب الاخري التي تتجمع بالحرارة ويترك ليبرد ويعبأ 
2- مولاس المائدة
==========

وهو عبارة عن ناتج غسل بللورات السكر في الات الطرد المركزي ويشبة كثيرا العسل الاسود ولكن قوامة اخف 
3- مولاس محول
========= 

عبارة عن مولاس اجري تحويل نصفة او اكثر من كمية السكروز بة الي سكريات محولة وذلك باستخدام الاحماض المخففة او الانزيمات ثم يركز في حلل تفريغ وهو ذو لون بني محمر ويستخدم في صناعة الحلوي

تعريف القطر الصناعي
يعرف القطر الصناعي بأنه المحلول المائي المركز للسكريات الناتجة عن الحلمهة الجزئية أو الكاملة للنشاء سواءً أكانت الحلمهة أنزيمية أو حمضية أو مشتركة) أنزيمية + حمضية.(
بعض التسميات العلمية للقطر الصناعي
1. قطر الغلوكوز : وذلك لاحتواءه على سكر الغلوكوز .
2. قطر النشاء : وذلك لأن النشاء هو المادة الخام المعتمدة في تحضير هذا النوع من القطر.
3. قطر الذرة : بسبب الانتشار الكبير والواسع في مجال تصنيعه من نشاء الذرة .
4. قطر صانعي الحلويات : وذلك لاستخدامه بشكل واسع في مجال صناعة الحلويات .
5. القطر الشعري : وذلك لإمكانية سحبه صناعيا ًعلى شكل خيوط شعرية .
تصنيف القطر الصناعي
a. حسب عدد مكافئات الديكستروز
وهو عبارة عن نسبة السكريات المختزلة الكلية مقدرة بوحدات الغلوكوز على أساس المادة الجافة و يرمز له بـ DE
هناك خمسة أصناف للقطر الصناعي :
1. قطر ذو مكافئ ديكستروز منخفض 20 - 38
2. قطر ذو مكافئ ديكستروز اعتيادي 38 - 48
3. قطر ذو مكافئ ديكستروز وسط 48 - 58
4. قطر ذو مكافئ ديكستروز مرتفع 58 - 68
5. قطر ذو مكافئ ديكستروز مرتفع جدًا 68 فأكثر .
b. حسب درجة نقاوة وجودة القطر الناتج
1. نشاء البطاطا ويعطي أفضل أنواع القطر الصناعي .
2. نشاء الذرة .
3. نشاء الأرز .
4. نشاء الذرة البيضاء .
5. نشاء القمح .
حيث أن الفرق بين القطر الصناعي المحضر من نشاء البطاطا والمحضر من نشاء الذرة مثلا يكمن في كون الأول أكثر ابيضاضًا ونقاوة الثاني والذي يميل للاصفرار في حال تخزينه لفترات طويلة وفي ظروف غير ملائمة من حيث درجة الحرارة والرطوبة وغيرها من العوامل ولكنه يمتاز بانخفاض نسبة حموضته بالمقارنة مع الأول .
مزايا القطر الصناعي
1. صعوبة تبلوره بالمقارنة مع السكر العادي (السكروز) مما يفيد في الحفاظ على رطوبة المنتجات الغذائية الحاوية عليه .
2. انخفاض حلاوته بالمقارنة مع السكروز حيث يساعد على تخفيض حلاوة السكروز النقي


مجالات استخدام القطر الصناعي 
يستخدم في صناعة الحلويات المختلفة كالسكاكر و الشوكولا و البوظة و العلكة و المشروبات الروحية وغيرها من الصناعات الغذائية المختلفة.
المواصفة القياسية السورية الخاصة بالقطر الصناعي رقم 227 تاريخ 1982 :
1. مادة صلبة كلية لا تقل عن 70% .
2. المواد السكرية الكلية لا تقل عن 68% .
3. السكاكر المرجعة ( الأحادية ) بالنسبة للمادة الجافة لا تقل عن 20% .
4. الرماد الكبريتاتي لا يزيد عن 0.5 % .
5. البروتين لا يزيد عن 0.1% على أساس المادة الجافة .
6. الحموضة كحمض ليمون لا تزيد عن 1.2 % .
7. رقم الحموضة pH = 5 – 6 .
8. قوام لزج غير متبلور شفاف عديم اللون تقريباً يميل الى الصفرة عديم الرائحة خالي من المواد الغريبة و النشاء ، و خال من منتجات التخمر .
9. الملوثات المعدنية :
الزرينيخ لا يزيد عن 1 ملغ / كغ .
الرصاص لا يزيد عن 1 ملغ / كغ .
النحاس لا يزيد عن 5 ملغ / كغ .

صناعة قطر الذرة 
تعريفه : هو أحد أنواع القطر الناتج عن حلمهة النشاء المستخرج من حبوب الذرة وهو عبارة عن سائل كثيف ولزج وشره لماء وذو طعم حلو وعديم اللون وأحياناً تضاف إليه ملونات طبيعية لإعطائه اللون المطلوب .
أما طاقته الحرارية فهي تساوي 330 كيلو كالوري لكل 100 غ.
تبلغ حلاوة قطر الذرة المعد بكثافة 45 بوميه حوالي % 55 - 60من حلاوة السكروز و قد أثبتت الاختبارات الحسية بأن قوة التحلية في مزيج السكروز مع القطر هي أكبر من مجموع القوتين كل على حدى .
وتعتمد درجة لزوجة القطر وقدرته على امتصاص الماء على نوعية كل من السكريات الحاوي عليها .
استخراج النشاء من حبوب الذرة
تعتبر الذرة هي المصدر الرئيسي للنشاء نظراً للجدوى الاقتصادية العالية و إمكانية الاستفادة من المنتجات الثانوية و يختلف التركيب الكيميائي للذرة باختلاف الصنف فهنالك الأصناف الزيتية والأصناف النشوية ( وهي المستخدمة كمصدر للنشاء.
الجدول يبين متوسط التركيب الكيميائي لحبيبات الذرة الصفراء
المكون الماء البروتين النشاء الدهن الألياف الأملاح المعدنية
% 12 – 8 10 – 8 70 – 65 5 – 4.5 2.2 1.3
قاسم / 1992

مراحل تصنيع قطر الذرة
تشمل عملية التصنيع عدة مراحل
1. الغربلة والتصويل والغسيل .
2. عملية النقع بمحلول غاز ثاني أكسيد الكبريت .
3. عملية الجرش وفصل الرشيم .
4. عملية الطحن ثم فصل البروتين عن معلق النشاء .
5. تجفيف النشاء واستعماله كمادة أولية لصناعات عديدة .
6. الاستفادة من المخلفات الثانوية :
a. تجفيف الرشيم واستخراج الزيت منه .
b. تجفيف القشور واستعمالها كعلف للحيوان .
c. تجفيف البروتين واستعماله كعلف للحيوانات أو في تصنيع اللدائن والألياف الصناعية .
d. الاستفادة من مياه النقع في تنمية أنواع من البنسلين .



مراحل إنتاج القطر الصناعي
1- استقبال حليب النشاء
و هو عبارة عن ( نشاء + ماء ) تركيزه 37% إلى 40% أو 21-22 بوميه ، يضخ إلى خزان الاستقبال المصنوع من معدن غير قابل للصدأ
2- تحليل النشاء
1. التحلل المائي : يتم في هذه المرحلة تحويل النشاء إلى درجة التحليل المطلوبة من السكريات المختزلة والتي تقدر بالمكافئ الديكستروزي حسب نوع القطر المراد إنتاجه ويستعمل فيها النشاء على صورة معلق كثافته 20 - 25 بوميه والذي تتم حلمهته إما بواسطة الأحماض أو بواسطة كل من الأحماض والأنزيمات .
2. التحلل بالأحماض : ويتم بإضافة حمض كلور الماء أو حمض الفوسفور بحيث يكونpH= 2
و يتم ذلك بإحدى الطريقتين :
التحليل المتقطع تحت ضغط من 2 – 2.5 كغ / سم2 و بدرجة حرارة 130 – 135
��C
التحليل المستمر تحت ضغط 30 كغ / سم 2
3. التحلل بواسطة الأحماض والأنزيمات : في هذه الطريقة يمكن الوصول إلى درجة تحلل كامل والحصول على قطر ذو مكافئ ديكستروز (DE = 100) وهو يستعمل لأغراض طبية وغذائية سريعة الهضم والامتصاص.


يتم إضافة حمض كلور الماء ذو الناقلية الكهربائية بين (500 -600) سيمينز لتصبح ناقلية المزيج 5000 سيمينز ، تم استعمال هذا الحمض عوضاً عن حمض الكبريت ذلك لأن الأخير يشكل رواسب وعكارة في المنتج النهائي ، نسبة الإضافة 33% حمض و 77% حليب النشاء ، أو يتم التحضير على أساس الناقلية المطلوبة أو يضاف HCl بنسبة (10- 15) %.

3- الطبخ
حيث يتم طبخ النشاء بواسطة بخار الماء الساخن ذلك عن طريق مزجهما مع بعضهما البعض ، ثم ينقل المزيج إلى خزان convertor الذي يحوي على صفائح يمر من خلالها البخار مع النشاء حيث يتحلل النشاء أو تتكسر سلاسله إلى الغلوكوز حيث تتم العملية تحت ضغط 3 بار و حرارة 133- 134 C◦ ولمدة 20 دقيقة (1.2 – 1.3 (pH . الأنتاج داخل المصنع مستمر فكل 20 دقيقة يتم انتاج 25 طن (الانتاج المرحلي).

4- التعديل
حيث يتم إضافة بيكربونات الصوديوم لتعديل الوسط تتم عملية التعديل على مرحلتين
الأولى: يتم فيها خفض الحرارة إلى 110 C◦
الثانية: يتم فيها خفض الحرارة إلى 90 C◦
عندها يصبح الـ pH بحدود 4.5 بسبب إضافة Na2CO3 وعندها يتم فصل البروتين بشكل كامل .
وهذه المرحلة ضرورية لغايتين :
الأولى : معادلة الحمض المستعمل في عملية التحلل .
الثانية :رفع درجة الـ pH إلى 4.6 – 5.1 و هي الدرجة التي تترسب فيها الكثير من الشوائب وخاصة البروتينات التي كانت ذائبة في الشراب مع مراعاة عدم رفع درجة الـ pH فوق هذا الحد لأن هذا يسبب تلون الشراب باللون الأصفر.
ومراعاة عدم إنقاصها عن هذا الحد لأن ذلك يسبب كرملة الشراب و زيادة اللون البني فيه .


5- قسم إضافة الفحم الفعال و التربة الفعالة و المصافي الدوارة
فيها يتم إضافة الفحم الفعال عادة بنسبة 1% للشراب النهائي وأيضاً التربة الفعالة التي تعمل على تسهيل عملية الترشيح بالإضافة إلى إدمصاص بعض الألوان وتساعد على إزالة الشوائب ، ويعملان على فصل البروتينات والمادة الدسمة ، أما الماء فيتبخر ويتم سحبه بواسطة التفريغ وذلك لأن كميته كبيرة في بداية التصنيع ، أما الرائحة فيتم فصلها في خزان يحتوي على فحم خاص وتربة تصفية ، في هذه المرحلة يتم التأكد من عملية تكسير الروابط في النشاء وذلك بواسطة اختبار اليود حيث يتم معرفة نتائج ‘الاختبار من تغير لون المحلول فإما أن يكون بني غامق أو فاتح حيث أن زيادة درجة التلون دليل على عدم كفاءة عملية تكسير الروابط في النشاء و العكس صحيح و يختلف معامل الديكستروز حسب درجة أو نسبة تكسير الروابط في النشاء.
آلية عمل المصفاة
تتكون من سلندر أسطواني محاط بغطاء قماشي ذو مسامية معينة تدور هذه الاسطوانة في حوض يحتوي على محلول الديكسترينات والغلوكوز وغيرها من السكريات بالإضافة إلى التربة الفعالة و الفحم الفعال ، حيث يمر قسم من محيط الأسطوانة على المحلول الذي تم أضيف له التربة الفعالة و الفحم الفعال قبل دخوله إلى هذه الآلة ومن ثم يتم فصل الفحم والتربة الفعالة ، تكون الحرارة 80 -85 درجة تتم العملية بشكل مستمر كل 10- 15 دقيقة تتم عملية السحب و الإضافة .
يتم فصل الفحم الفعال والتربة الفعالة عند درجة الحرارة 80-85 C◦ وتتم العملية بشكل مستمر.


يضاف الفحم الفعال بمقدار 100 كغ فحم فعال لكل 50 طن
نسبة البروتين الخارج مع الفحم = 0.5-0.7 %
نسبة الدسم الخارج مع الفحم = 0.1 %

6- الفلترة الأولية :
بواسطة فلاتر ورقية ، وهنا تتم فلترة جزئية للمزيج.
7- الفلترة النهائية:
في هذه المرحلة يتم سحب الأملاح كلوريد الصوديوم وغيرها من الشوائب
تتألف العملية من عدة مراحل:
الأولى :
مبادلات أنيونية (سالبة) وكاتيونية (موجبة) عبارة عن خزانات تتسع لحولي 1600 ليتر لكل خزان
وتتم هذه المرحلة بدرجة حرارة 55 درجة
والبر يكس =35
والناقلية (5 - 25) ميكرو سيمنس
وتصل في القاع إلى (70- 80) ميكرو سيمنس ، يتم وضع المبادلات بشكل متناوب.

الثانية :
مصافي ورقية ذات مسامية معينة

الثالثة :
المصافي الشمعية (كاندل) تتكون من أقمشة ذات مسامية دقيقة تعمل تحت ضغط عالي
في نهاية هذه العملية تكون الناقلية
بين (5 - 25) ميكرو سيمنز
والـ pH= 4.5 وهي الأفضل من أجل عملية فصل البروتينات (نقطة التعادل الكهربائي) .
ومسامية فلتر الأقمشة = (70-80) ميكرون
ومسامية الفحـــــــــــم = 40 ميكرون .

تحوي العينة الأولية على نشاء و بروتين و دسم حيث أن وجود البروتين يكون بنسبة 0.35 % و لكن عمليا ً تصل حتى 0.6- 0.7 % وهي تعتبر فاقد كما أن زيادتها تخفض التوتر السطحي وتؤدي لحدوث فورانات أثناء تصنيع المواد التي يدخل القطر الصناعي في تركيبها.



8. التركيز
يمر المنتج عبر مبادلات تحوي على صفائح يمر فيها الماء الساخن و أخرى يمر فيها المنتج مما يؤدي إلى تسخين غير مباشر للمنتج عن طريق التوصيل الحراري وتتم عملية التكثيف (التركيز) على عدة مراحل ترتفع فيها الحرارة بالتدريج كالتالي:
الأولى : 60 – 65 C◦
الثانية : 70 – 75 C◦
الثالثة : 80 – 85 C◦
ويرتفع تركيز الشراب من 18 – 45 بوميه في مباخر متسلسلة و تحت التفريغ بحيث تصل نسبة المواد الصلبة من 80 – 86 % في القطر الناتج.
مما يؤدي إلى تبخير الماء الموجود في المنتج الذي يتم تكثيفه واستخدامه في قسم الريزينات ويتم أيضا تكثيف البخار الناتج عن التسخين واستخدامه في قسم الريزينات ، تكون صفائح التكثيف (التركيز) مصنوعة من الكروم غير قابل للصدأ ، والتدفق حوالي 6 م3/ساعة وقد يصل إلى حوالي 7 م3/سا والبخار تكون كميته حوالي 1450 م3 .
يسحب المنتج بواسطة مضخة إلى خزان يعبأ بحوالي 60 – 70 % من ارتفاعه
كثافة المنتج النهائي 1.42 غ/سم3
نسبة المادة الجافة 87 %
الرطوبة 13%
يتم إضافة بيوسلفيت الصوديوم لنحصل على لون أفضل وللمحافظة على المنتج أثناء التخزين والمساعدة في العمليات اللاحقة ، لأن هذه المادة تؤخر اصفرار اللون ، وتضاف بنسبة 50 كغ لكل 5 طن .

مع تحياتي للجميع
أخوكم
طارق عقل
المنيا - مصر
للتواصل
01028596288
01006751034



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

مشاركة مميزة

مشروعات الصندوق الإجتماعي للتنمية

مشروعات الصندوق الإجتماعي للتنمية الصندوق الإجتماعي للتنمية   لديه مجموعة رائعة و كبيرة من دراسات الجدوي للعديد من المشاريع ( 138 مش...

https://plus.google.com/108615095139688455779

Google+ Badge